أسرع الأجسام الطائرة التي صنعها الإنسان على مر التاريخ

في الوقت الذي تقوم فيه وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” بتطوير سلاح موجه قادر على السفر جوا بسرعة تتجاوز خمسة أضعاف سرعة الصوت “Mach 5” (نحو 6115 كيلومترا بالساعة) نقدم لكم لمحة سريعة عن بعض أسرع الأجسام الطائرة التي صنعها الإنسان على مر التاريخ.

– في العام 2004 سجلت طائرة دون طيار (NASA-X43A) سرعة وصلت إلى تسعة أضعاف سرعة الصوت “Mach 9” أي طارت بسرعة 7000 ميل بالساعة (11.265 كيلومتر بالساعة) لمدة عشر ثوان وهو الرقم القياسي لطائرة.

X-43A 1024px-B-52B_with_X43

– في العام 1969 هبطت المركبة الفضائية، أبولو 10، إلى الأرض بسرعة تجاوزت 24 ألف ميل بالساعة (38.6 ألف كيلومتر بالساعة) وتقول ناسا وغينيس للأرقام القياسية بأن ذلك هو أسرع جسم صنعه الإنسان في التاريخ.

640px-Apollo_10_Helicopter_Recovery_-_GPN-2000-001143 1024px-Apollo_10_Command_Module_1

– في العام 2016، مركبة فضائية أمريكية اسمها جونو، في طريقها إلى كوكب زحل، من المتوقع أن تصل سرعتها إلى 165 ألف ميل بالساعة (265.5 ألف كيلومتر بالساعة)

1024px-Juno_Mission_to_Jupiter_(2010_Artist's_Concept)

المصدر: CNN ومصادر أخرى

_________________________________________

يمكنك الاطلاع على أعداد مجلة الطيران للجميع بالنقر على غلاف العدد

Issue_03_2015_Cover_Small

f4all_issue02_cover-small

غلاف العدد الأول

أضف تعليق، رأيك يهمنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s