الندوة العالمية لمجالات الإستعمال المدنية للطائرات بدون طيار والآليّات الطائرة الخفيفة في تونس

03

احتضنت المدرسة الوطنيّة للمهندسين بتونس فعاليّات الندوة العالمية لمجالات الإستعمال المدنية للطائرات بدون طيار والآليّات الطائرة الخفيفة أيّام 3 و4 و5 تشرين الثاني/نوفمبر 2015. الهدف من الندوة هو التعريف بهذه الإستعمالات والكشف عن إمكانات وفاعلية التطبيقات على العلوم البيئية في تونس وأدواتها التقنية والاقتصادية والتّعرّف كذلك على الأطر التنظيمية المختلفة لاستغلال هذه الأساليب المبتكرة. في برنامج اليوم الأول كانت الكلمة للضيوف الذين قدموا فيها تعريفاً شاملاً للطيارات المدنيّة بدون طيار وتاريخها ومجالات استعمالها والتحديات التي تواجهها. كما عرّج الضّيوف في مداخلاتهم على التّطوّر الكبير الذي شهدته الفلاحة والـ”جيومتكس” و هو الاسم العلمي الذي يُطلق على العلوم و التقنيات المتعلّقة بالبيانات العمرانيّة الرقمية بما فيها المسح العمراني و نظم المعلومات المكانية -أو الجغرافية- والتي تشمل جمع المعلومات العمرانية والمعالجة و التحليل والعرض وتكوين الخرائط وقياس وإدارة البيانات العمرانية. هذا و قد تم تقديم الأليات والأدوات والبرمجيات التي ساعدت في هذا التطور. وفي اليوم الثاني، عرضت في الحصة الصباحية مجموعة من التجارب التونسية حول استعمالات الطائرات بدون طيار في مجال الزراعة، مقاومة التصحر، تطوير المنظومة العقارية وقيس ومتابعة البحيرات و لأنهار الجبلية. أما المداخلات الأخرى فقد تناولت الإضافة الكبيرة التي قدمتها الطائرات بدون طيار في مراقبة المعالم الأثريّة والحفاظ عليها. أمّا الحصة المسائيّة فقد تطرّق الخبراء فيها للمسائل التقنية والتكنولوجية في ما يخصّ تطوير محطات الاستقبال الأرضية للمعلومات المرسلة وكيفية تحليل البيانات ومعالجة الصور وأجهزة الاستشعار وألتصوير. وقد شمل الحديث الأساليب التنظيمية للعمل على هكذا بحوث نظراً لحساسية الموضوع فغياب قانون يؤطّر العمل بطائرات دون طيار في معظم دول العالم وخاصةً منها الدول العربية يعرقل تقدم هذه المشاريع العلمية. وفي اليوم الختاميّ كان للحضور موعد مع طيران تجريبي لطائرة بدون طيار على يد طيار خبير حاكى فيه طريقة استعمالها و سبل التحكم بها و التعاطي مع المعلومة. ثم أُغلق السّتار على طاولة مستديرة بين المشاركين والحضور وبعض من ممثلي سلط الاشراف لتطوير الاستغلال المدني للطائرات بدون طيار و تأطير ميدان عملها.

n-6

الجمعية التونسية لتكنولوجيات الطيران والفضاء هي جمعية علمية تأسست في 23 جويلة 2014 تهدف إلى تنمية الفكر العلمي والصناعي في مجال الطيران والعمل على تطويره وتنشيطه ، إقامة الندوات والمحاضرات العلمية وتنظيم التظاهرات في مجال صناعة الطيران والفضاء و-التعاون مع الجمعيات والمؤسسات الدولية ذات الصلة بأهداف الجمعية لتيسير تبادل الانتاج العلمي والافكار في مجالي الطيران والفضاء.

_________________

إقرأ المزيد من المعلومات عن الطائرات بدون طيار في العدد السادس من مجلة الطيران للجميع

(انقر على الغلاف لتنزيل العدد)

أضف تعليق، رأيك يهمنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s