فضيحة دولية.. أوكرانيا تسلم كرواتيا مقاتلات يمنية عاجزة عن التحليق!

MiG 21

بدأت السلطات الكرواتية التحقيق في ملابسات شراء الجيش الكرواتي مقاتلات “ميغ-21” أوكرانية وترميم طائرات كرواتية أخرى من نفس النوع في أوكرانيا تبين بعد استلامها أن بعضها يعود لليمن.

وحسب وسائل إعلام كرواتية وأوكرانية، أثارت الشرطة العسكرية الكرواتية التحقيق مع مسؤولين في وزارة الدفاع الكرواتية، للاشتباه بعمليات فساد تشوب العقد المبرم في يوليو/تموز 2013 مع شركة “أوكر سبيتس إكسبورت” الحكومية الأوكرانية، لتحديث 7 مقاتلات “ميغ-21” سوفيتية الصنع تابعة لسلاح الجو الكرواتي، وشراء 5 طائرات أخرى من هذا النوع شريطة ترميمها من قبل الشركة الأوكرانية نفسها.

وأفادت تقارير إعلامية، بأن قيمة العقد بلغت 17.5 مليون يورو، فيما كان على الشركة الأوكرانية ترميم وتحديث المقاتلات الكرواتية السبع، إلى جانب 5 مقاتلات سوفيتية الصنع اُستخدمت سابقا في الأردن، قبل أن تتسلمها كرواتيا من أوكرانيا.

ويقول المحققون، إن المقاتلات التي سلمها الجانب الأوكراني لكرواتيا في يوليو/تموز عام 2015 غير صالحة للاستخدام، كما أن مواصفاتها لا تتناسب مع الوثائق المرفقة بها. ويشيرون إلى أنه وبعد فترة وجيزة على تسليم أوكرانيا المقاتلات لكرواتيا، اضطر سلاح الجو الكرواتي لإعلان 5 من الطائرات غير صالحة للاستخدام، فيما تؤكد وسائل إعلام كرواتية أن 3 فقط من المقاتلات تقدر على الإقلاع والتحليق.

ويبدو أن هذه الفضيحة التي جردت إحدى الدول الأعضاء في حلف الناتو من كامل أسطولها من المقاتلات تقريبا، قد تطال دولا أخرى، إذ تشير تحقيقات الشرطة العسكرية الكرواتية إلى أن 5 من المقاتلات تتضمن قطع غيار استخدمت سابقا في بلغاريا والجزائر وبعض الجمهوريات السوفيتية السابق، كما نقلت وسائل إعلام كرواتية عن مصادر في سلاح الجو اليمني أن 5 من المقاتلات التي جرى تسليمها للجانب الكرواتي لا تزال في ملكية الجيش اليمني!

وأوضح وزير الدفاع الكرواتي السابق أنتي كوترومانوفيتش أنه سبق لبلاده أن درست اقتراحين لترميم وتحديث أسطولها من المقاتلات، أحدهما مقدم من أوكرانيا والآخر من رومانيا، حتى وقع الخيار على  تحديث المقاتلات في أوكرانيا، باعتبار أنه لهذا البلد خبرة كبيرة في مجال صيانة وتحديث الطائرات الحربية السوفيتية الصنع.

وتناقلت وسائل إعلام في هذا الصدد أنباءا مفادها، أن إسرائيل عرضت على الجانب الكرواتي شراء مقاتلات “ميغ-21” أحدث بعشر سنوات من المقاتلات التي عرضتها أوكرانيا، لكن الجيش الكرواتي رفض الاقتراح الإسرائيلي قبل إجراء المناقصة التي شاركت فيها أوكرانيا ورومانيا.

وكانت قد أفادت صحيفة “يوتراني ليست” الكرواتية الاثنين 22 مارس/آذار، بأن الشرطة العسكرية في البلاد تجري تحقيقا بخصوص ملابسات شراء وصيانة 12 طائرة ميغ متهالة من أوكرانيا. وذكرت الصحيفة أن الشركة الحكومية الأوكرانية “أوكرسبيتس إكسبورت” كانت قد قدمت لكرواتيا في وقت سابق خدمات لتصليح وصيانة 7 طائرات من طراز ميغ 21. وقالت الصحيفة إنه بالإضافة إلى ذلك، قامت وزارة الدفاع الكرواتية بشراء 5 طائرات ميغ 21 من كييف ليصبح بذلك مجموع الطائرات التي تسلمتها القوات الكرواتية في يوليو/تموز 2015، 12 طائرة من نفس الطراز.

وتؤكد الصحيفة بناء على مصادرها أن هذه الطائرات تعطلت منذ بداية استخدامها، مشيرة إلى أن 3 طائرات منها فقط صالحة وذلك بعد مرور 8 أشهر، واصفة صفقة شرائها بأنها “أكبر فضيحة في تاريخ الجيش الكرواتي”. وتشير الصحيفة إلى أن هناك شكوكا جدية في أن جميع وثائق الطائرات مزورة ولم تجر لها أعمال صيانة أصلا، مؤكدة أن التحقيق بدأ بعد تعطل الطائرات باستمرار.

نقلًا عن RT

———-

صدر العدد الثامن من مجلة الطيران للجميع

(انقر على الغلاف لتنزيل العدد)

issue_8_Cover_Small

أضف تعليق، رأيك يهمنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s