سقوط محرك قاذفة استراتيجية أمريكية لدى تحليقها

أفادت وكالة “نوفوستي” نقلا عن Defense News بأن إحدى القاذفات الاستراتيجية الأمريكية من طراز B-52 فقدت محركها خلال تحليقها وأنها استطاعت الهبوط بسلام رغم ذلك.

وذكرت “نوفوستي” أن الحادث وقع خلال تحليق تدريبي كانت تنفذه القاذفة في محيط قاعدة “مينوت” في ولاية داكوتا الشمالية، مشيرة إلى أن الطائرة المعطوبة استطاعت الهبوط بسلام دون أن يتعرض أفراد طاقمها للأذى.

وتشير الأبناء إلى أن فرق البحث الأمريكية تمكنت من العثور على حطام محرك الطائرة المذكورة، المزودة بثمانية محركات من طراز TF33-P-3/103.

يذكر أن B-52، قاذفة قنابل استراتيجية بعيدة المدى ولا تزال في خدمة الجيش الأمريكي منذ عام 1955 حيث حلت محل القاذفتين “كونفير بي-36 و بي-47” في حقبة الحرب الباردة لضرورة الردع النووي.

الأداء العالي لهذه الطائرات القادرة على حمل 32 طنا من القنابل وكلفة صيانتها المتدنية، ساعدها في البقاء في الخدمة حتى بعد ظهور القاذفات الأحدث والتي تسير بسرعات فوق صوتية، فيما يرجح الخبراء العسكريون استمرار استخدامها حتى الأربعينيات من القرن الـ21.

المصدر: “نوفوستي”

العدد الحادي عشر – تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

issue11_cover_small

أضف تعليق، رأيك يهمنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s