أيام بوينغ العصيبة بعد حادث 737

25 مليار دولار من قيمة أسهم “بوينغ” تتبخر

تلقت شركة صناعة الطائرات الأمريكية العملاقة “بوينغ”، ضربة جديدة، بعد إعلان الولايات المتحدة، انضمامها إلى قائمة طويلة من الدول التي منعت تحليق طراز “737 ماكس”، على خلفية الكارثة في إثيوبيا، في قرار زاد من تعقيد وضع الشركة في الأسواق.

وتراجعت أسهم بوينج بنسبة 3٪، الأربعاء، فور إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن قرار منع طائرة بوينغ “737 ماكس” من التحليق،إلا أن الأسهم ارتدت خلال نفس الجلسة، لتغلق الأربعاء على ارتفاع طفيف، لكن رغم ذلك لا يزال السهم خاسرا أكثر من 10٪ من قيمته، بما يعادل أكثر من 25 مليار دولار من القيمة السوقية لأسهم شركة “بوينغ”.

ويأتي قرار الولايات المتحدة، بعد حادثتين قاتلتين في الأشهر الخمسة الأخيرة لطائرة 737 Max 8، حيث تحطمت طائرة تابعة لشركة “Lion Air” في إندونيسيا في أكتوبر/تشرين أول الماضي، وأخرى تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية الأحد الماضي، لم يخلف أي من الحوادث أي ناجين، فيما لا يزال المحققون يبحثون عن أسباب الحادثين.

وأظهر تحقيق أولي أن الطيارين في حادث إندونيسيا، كافحوا من أجل السيطرة على الطائرة، بعد أن تم فرض أنفهم بواسطة ميزة الأمان التلقائي.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية إن طياريه كانوا أيضًا يبلغون عن مشاكل في السيطرة على الطائرة قبل تحطمها.

وقالت “بوينغ”، إنها لا تزال واثقة من سلامة الطائرات، لكنها أوصت بوقف الطائرة، إمعانا في الحذر، ومن أجل طمأنة الجمهور على سلامة الطائرة، وفقا لبيان صادر عن الشركة.

وقال الرئيس التنفيذي في “بوينغ” دينيس مويلنبرج في البيان، “نحن ندعم هذه الخطوة الاستباقية، إننا نبذل قصارى جهدنا لفهم سبب الحوادث بالشراكة مع المحققين، ونشر تحسينات السلامة والمساعدة في ضمان عدم حدوث ذلك مرة أخرى”.

وشهدت أسهم شركات الطيران الأمريكية التي تستخدم طائرة بوينغ 737 Max 8، وهي الخطوط الجوية الأمريكية، وجنوب غرب الولايات المتحدة – انخفاض أسهمها لفترة وجيزة، ثم ارتدت بسرعة إلى المنطقة الإيجابية.

من المحتمل جدًا أن تقوم شركة بوينغ بتعويض شركات النقل عن خسائرها بسبب وقف هذا الطراز.

وقالت جميع شركات الطيران، إنها ستعمل على استيعاب الركاب المتأثرين بهذا الوقف، لكن الطائرات تشكل جزءًا صغيرًا من إجمالي أسطولها، حيث يمثل طائرة 737 Max 8، أقل من 3٪ من سعة كل شركة طيران.

حادثان في 6 أشهر.. 

تقول بوينج إن طراز 737 ماكس هو الأسرع مبيعاً لها على الإطلاق، ولكن واحدة من ميزات السلامة التلقائية الجديدة قد يكون لها دور في حوادث السقوط الأخيرة.

الطائرة مزودة بتقنيات عالية وممشى منفرد، وهناك طلب لأكثر من 5 آلاف منها من قبل مئات شركات الطيران حول العالم. العديد منها في الصين والهند.

طائرة 737 لديها تاريخ طويل. فمنذ تدشين أول طائرة “بيبي بوينغ” بمحركين في 1967، نمت لتكون أفضل طرازات الطائرات التجارية مبيعاً في التاريخ.

نسخة “ماكس 8″ أطلقت في عام 2017، ويمكنها أن تستوعب ما يصل إلى 200 راكب. صممت لتوفر لخطوط الطيران مدى أكبر وصرفية وقود أفضل مقارنة بالطرازات التي أتت سابقاً.

وكغيرها من سلاسل الطائرات الجديدة، فإن بوينغ قدمت تكنولوجيا وخصائص جديدة في سلسلة 737 بما في ذلك نظام الأمان التلقائي. وفي مقابلة معه، أشار محلل شؤون سلامة الطيران في CNN، ديفيد سوسي، إلى أن “هذه الطائرة بالتحديد مزودة بأمر حديث فيمت يتعلق بكيفية استجابة الطيار الآلي، فعندما ترتفع مقدمة الطائرة عالياً جداً، فإنها تدفع مقدمة الطيارة إلى الأسفل حتى عندما يكون هذا النظام غير مفعّل. والكثير من الطيارين ليسوا معتادين على هذا الأمر”.

في حالة سقوط طيران “ليون أير”، يقول المحققون الإندونيسيون إن الطيارين كافحوا مراراً لإبطال هذا النظام قبل السقوط المميت للطائرة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. وأشار تقرير الحادث الأولي إلى أن حساسات متعطلة قادت النظام إلى دفع مقدمة الطائرة إلى الأسفل مراراً وتكراراً. وليس من الواضح لماذا لم يقم الطيارون باتباع الإجراءات المعروفة بإطفاء النظام.

والآن حدث هذا السقوط، وهو الثاني للطائرة الجديدة، بعد وقت قصير من إقلاع الرحلة 302 من أديس أبابا إلى نيروبي. الأمر يثير مزيداً من التساؤلات عن تصميم الطائرة وما قالته بوينغ لخطوط الطيران.

طلبات التعويض من “بوينغ” تبدأ من النرويج

تعد شركة الطيران النرويجية أول شركة تطالب بوينغ بتعويض مالي مقابل وقف تشغيل طائراتها من طرازات 737 ماكس، وجاء الطلب بعد أوقفت جميع الدول الأوروبية والصين واستراليا وغيرهم هذا الطراز من المرور في مجالها الجوي، عقب وقوع الحادث الثاني لطائرة 737 ماكس في غضون 5 اشهر، فيما تُصر الشركة وإدارة الطيران الأمريكية على صلاحية الطائرة.

نقلا عن CNN

أضف تعليق، رأيك يهمنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s